وفاة المذيع الأسطوري لاري كينغ

ونشر على حساب كينغ في “تويتر” بيان تعزية صدر عن شركة Ora TV التلفزيونية الذي كان المذيع من مؤسسيها.

ذكّر البيان بالإنجازات التي حققها كيمغ خلال حياته المهنية التي استمرت 63 عاما، بما في ذلك مقابلة رائعة مع ألوف الأشخاص البارزين، منهم رؤساء أمريكيون وأجانب.

واحتفل كينغ الذي كان يعاني على مدى سنوات من مشاكل خطيرة، في المستشفى بعيد ميلاده الـ87 في 19 نوفمبر الماضي.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، وردت أنباء عن نقل كينغ إلى المستشفى مجددا، بعد تشخيص إصابته بفيروس كورونا المستجد، وتم توصيله بأجهزة التنفس الاصطناعي.

وكسب كينغ شهرة واسعة لتقديمه برنامجا شخصيا على الهواء على شبكة “سي إن إن” خلال فترة بين 1985 و2010، وكان يتعاون منذ عام 2013 مع شبكة RT.

ونعت رئيسة تحرير RT مارغاريتا سيمونيان على حسابها في “تويتر” كينغ الذي وصفته أكبر أسطورة للتلفزيون العالمي، وقالت إن وفاته خسارة فادحة ومروعة.

النهایة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *