تعمدوا السعال في وجه قوات الأمن.. اشتباكات عنيفة بين يهود متدينين والشرطة الإسرائيلية

قناة فاطمه الزهرا لعالمیة – واندلعت الاشتباكات بعدما حاولت الشرطة، إغلاق معهد ديني لليهود الأرثوذكس، بسبب تفشي فيروس كورونا، إلا أن الطلبة والقائمين عليه رفضوا ذلك، ما أوقع اشتباكات عنيفة بين الطرفين.

وذكرت شرطة الإسرائيلية، أن 15 من أفرادها أصيبوا بهذه الاشتباكات، من بينهم 5 ضباط، فيما قامت باعتقال 15 يهوديا متدينا بتهمة “التخريب والاعتداء على رجال الأمن”.

وأوضحت الشرطة في بيانها أن بعض اليهود المتدينين، قاموا بالسعال بشكل متعمد في وجه رجال الشرطة، لنقل العدوى بكورونا إليهم.

وبالتزامن، وقعت اشتباكات بين شرطة الاحتلال ومتدينين آخرين يهود في مدينة القدس المحتلة، للأسباب ذاتها.
كان زعيم “حركة الحاسيديم” اليهودية، الحاخام يسرائيل هاجر، دعا أنصاره للتمرد على قرارات الإغلاق الشاملة، والتوجه إلى المدارس الدينية.

وبعد الاشتباكات العنيفة، والتقارير التي تحدثت عن وصف اليهود للشرطة بـ”النازيين”، تراجع هاجر عن دعوته، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

*الجزيرة

انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *