امريكا تعلق صفقات مبيعات الأسلحة لأبوظبي والرياض

أكد وزير الخارجية الأمريكي الجديد أنتوني بلينكن، التقارير التي تحدثت عن تعليق إدارة الرئيس جو بايدن لصفقات مبيعات أسلحة للسعودية والإمارات، ومنها صفقة طائرات (إف35) الإماراتية.

ووصف بلينكن في أول مؤتمر صحفي له التعليق بأنه أمر طبيعي مع بداية هذه الإدارة في إطار مراجعة ما اذا كانت عملية البيع تخدم السياسة الخارجية أم لا.

وكانت وكالة “بلومبيرغ” الأمريكية كشفت، الأربعاء، نقلا عن مسؤولين أمريكيين بوزارة الخارجية، عن تعليق مؤقت لصفقة مبيعات طائرات (اف35) التي عقدتها إدارة دونالد ترامب السابقة مع الإمارات.

وذكرت الوكالة أن المسؤول، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، قال إن “وزارة الخارجية الأمريكية أوقفت مؤقتا هذه الاتفاقيات وغيرها، للسماح لإدارة بايدن الجديدة بفرصة لتحديد ما إذا كانت تلبي الأهداف الأمريكية الحالية”.

وذكر المسؤول الأمريكي أن “التعليق روتيني في بداية أي إدارة جديدة، ولكن ليس من الواضح المدة الزمنية التي قد يستغرقها”.

يشار إلى أن الصفقة وافق عليها ترامب في أيامه الأخيرة، بعدما توصلت أبوظبي إلى اتفاق تطبيع رسمي مع الاحتلال الإسرائيلي.

التعليق الأمريكي دفع وزيرة خارجية الظل في بريطانيا، ليزا ناندي، للقول إنه يجب وقف مبيعات الأسلحة البريطانية للسعودية، مضيفة أن عزلة حكومة المملكة المتحدة تزداد في موضوع توريد الأسلحة للسعودية.

انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *