إبراهيم رئيسي: استشهاد سليماني والمهندس لن يبقى دون رد

شفا – قال رئيس السلطة القضائية في إيران إبراهيم رئيسي، الذي وصل مطار بغداد اليوم الاثنين، إنّ استشهاد القائدين الكبيرين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس “لن يبقى من دون رد”.

وأضاف رئيسي من موقع استشهاد القائدين قرب المطار إنّ “الشهيدين سليماني والمهندس صنعا الأمن لإيران والعراق والمنطقة ولن يبقى استشهادهما من دون رد”، مشيراً إلى أنه “لن تقطع الصلة بين العراق وإيران”.

رئيسي أشار إلى أن أميركا “دعمت داعش الإرهابية ومكّنتها بالسلاح والمال وهم يستهدفون المسلمين أيضاً ويحاولون استهداف المقاومة عبر استشهاد القادة سليماني والمهندس”.

وتابع: “المسؤولون الأميركيون هم من اعترف بإنشاء هذه الجماعات الإرهابية”.

واعتبر رئيسي أنّ “جريمة اغتيال سليماني والمهندس البشعة هي رمز للاستكبار العالمي بقيادة أميركا”، مشيراً إلى أنها “قامت باستهداف ركز المقاومة وانتهكت السيادة العراقية والقوانين الدولية”.

في هذا الإطار، سأل رئيسي: “بأي منطق قامت أميركا باستهداف الشهيد قاسم سليماني وهو كان ضيفاً للعراق والشعب العراقي وبأي منطق قامت باستهداف المستضيف أبو مهدي المهندس”.

وقال إنّ “الشهيدين هما رمز العزة والاقتدار والوحدة بين الأمة الإسلامية وسيبقون إلى الأبد”.

كما توجه رئيسي بالتحية إلى الشعب العراقي، وقال: ” دمنا دمكم.. ونحن نشيد بمقاومة الشباب الغيارى العراقيين أمام قوى الأجانب وأميركا ونحيي بمقاومة الشباب العراقي والجيش العراقي والمقاومة العراقية”.

وأضاف رئيسي “أود أن أتقدم بجزيل الشكر للحكومة العراقية والشعب العراقي وللمرجعية لتكريمهم الشهداء قاسم سليماني وابو مهدي المهندس”، مشيراً إلى أن “منهج وطريق الشهيدين يبقى خالداً”.

ويذكر أنه سيتم على هامش زيارة رئيسي إبلى العراق عقد مذكرات تفاهم مع وزارة العدل، وهيئة النزاهة الاتحادية والمفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق.

وكان رئيس مجلس القضاء الأعلى العراقي فائق زيدان، وجّه دعوة إلى رئيس السلطة القضائية في إيران لزيارة العراق خلال اجتماعه مع القائم بأعمال السفارة الإيرانية في بغداد يوم 10 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي.

انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *